كيفية عمل خطة تسويقية فعالة في 2022

كيفية عمل خطة تسويقية فعالة في 2022

كيفما كان نوع مشروعك التجاري أو مهما كان حجم الشركة التي تريدها أو تود إنشاءها لابد من أن تتعرف على كيفية عمل خطة تسويقية فعالة في 2022.

حيث تحدد خطة التسويق جمهورك المستهدف، والقنوات التسويقية الأكثر فاعلية للترويج لمتجرك الإلكتروني مثلا.

هذه المقالة مخصصة لأصحاب الأعمال الصغيرة الذين يتطلعون إلى بناء خطة تسويق فعالة تحقق مشاركة أعلى وتحفز نمو الأعمال.
تحتاج كل شركة ناجحة إلى خطة عمل مدروسة جيدًا لتحديد مسار عملها. تعد استراتيجية التسويق جزءًا أساسيًا من تلك الخطة: فهي توضح المعلومات الهامة ، بما في ذلك كيف ستميز الشركة نفسها عن المنافسين وما الذي يهدف الفريق إلى تحقيقه.

كيفية عمل خطة تسويقية فعالة

كانت لنا إشارات في المقالات السابقة التي تحدثنا فيها عن طريقة بدء مشروع التجارة الكترونية ناجح أو تلك التي تطرقنا خلالها إلى كيفية إنشاء متجر إلكتروني فريد 6 خطوات لبداية قوية أن من بين أهم العناصر والخطوات هي التسويق لهذه المشاريع.

واليوم نتحدث باستفاضة حول الخطة التسويقية والتي تكون غالبا قبل انطلاق المشروع أو خلال المراحل التوسعية للمشاريع.

التسويق هو عنصر أساسي في نجاح كل عمل تجاري صغير. حيث تحتاج الشركات إلى خطة تسويق شاملة لتنسيق حملاتها وقياس تأثيرها بشكل صحيح.

الأهداف من الخطة التسويقية

تحدد خطة التسويق المركزة هدفين:

  1. الأول هو الحصول على العملاء والحفاظ على وولائهم.
  2. الثاني هو اغتنام حصتك من المبيعات في سوق المنافسة من خلال استهداف الشريحة من الجمهور المستهدف.

ضمن  خطة التسويق الخاصة بأي مشروع يتم وضع الاستراتيجيات المتبعة مستقبلا قصد لتحقيق الأهداف السابقة حيث تسطر حملات التوعية بمنتجاتك، والقنوات التي ستمر رائل الترويج والتعريف بها، وميزانية التسويق المتوقعة ، والنقاط المرجعية التي تؤكد على أن الحملة ناجحة.

والآن ننطلق إلى الحديث بالتفصيل عن كيفية عمل خطة تسويقية فعالة خطوة بخطوة في النقاط الخمس التالية.

1- تحديد أهدافك التسويقية

هنا يمكن ان نطلق عليه الملخص التنفيذي الذي يضم الأهداف من وراء حملاتك التسويقية، التعريف بعلامتك التجارية، وزيادة المبيعات والوصول إلى عملاء جدد.

كلها اهداف مختلفة تختلف معها طرق تحقيقها، مع إشارة أن تكون محددة يمكن قياسها وتحقيقها أيضا، وذات صلة ومحددة زمنياً.

2- تحديد السوق المستهدف.

تحتاج إلى تحديد وفهم تخصصك او السوق الذي تستهدفه حتى تعرف كيفية عمل خطة تسويقية فعالة.

. اسأل نفسك عن الفئة الديموغرافية المحددة التي تستهدفها، ما هي الفائدة التي سيقدمها منتوجك لهم.

دراسة السوق والعملاء تعطيك نبذة عن الطريقة الفعالة والتي ستخاطبهم بها، وعن القنوات التسويقية التي ستسلكها لتمرير خطابك لهم.

الاستهداف الجيد ودراسة جمهورك يؤدي إلى تحسين فعالية جهودك التسويقية بشكل كبير ويساعدك على تجنب إهدار الموارد في حملات غير مثمرة.

وتأتي بعدها خطوة أخرى مهمة من خطوات إعداد الخطة التسويقية.

3- حدد المنافسين الذين يستهدفون عملائك أيضًا.

نعم يجب أن تكون على علم بمن هم منافسوك بل وتدرس تحركاتهم وتراقب حملاتهم، هي خبرات ستتعلم الكثير فقط من الملاحظة.

التعرف على  المنافسين ، يساعدك كثيرا في ابتكار الميزات التنافسية التي تدفع المستهلكين أو العملاء إلى التعامل معك دون منافسيك.

يبحث المستهلك عن الجودة وعن الجديد وعن من يقدم له الخدمة بأفضل الظروف، لهذا البحث عن نقط ضعف المنافسين ومحاولة تجاوزها وهو الطريق الأسرع لتجاوزهم والتغلب عليهم.

4- تحديد القنوات التسويقية

نعم كل ما سبق من بيانات وإعداد هو في الحقيقة تمهيد لمعرفة أي القنوات التسويقية هي الأفضل لمشروعك.

جمع المعلومات وتضمينها في مكان واحد كراسة أو ملف على الحاسوب من بيانات السوق ومن هم الفئة المستهدفة، ومن هم المنافسون؟

يساعد في تحديد أين يتواجد العملاء في مواقع التواصل الاجتماعي ام على مواقع الويب ام لابد من مراسلتهم عبر البريد الالكتروني.

كلها معطيات تمنحك رؤية أوضح للقناة التسويقية الناجحة لمشروعك.

5- ما هي ميزانية الخطة التسويقية

عند إعداد الاستراتيجية  التي ستتبعها للتسويق يجب ان تقرر مسبقا حجم الميزانية المرصودة.

يتطلب التسويق ميزانية تزيد او تنقص بحسب الأهداف المسطرة والقنوات التسويقية ونوعية المنتج والكثير من العوامل.

التسويق يحتاج إلى الإعلانات المدفوعة ، والتسويق بالمحتوى وتوظيف المستقلين من ذوي المهارات في الكتابة والتصميم ومونتاج وتعليق صوتي.

أتمنى ان يكون موضوع كيفية عمل خطة تسويقية مفيدا لكم وإلى اللقاء في مقالة أخرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

Back To Top